الخميس، 17 فبراير، 2011

نفس حائرة

هل هذا حالي
لا هذه حال الدنيا
عجبت لها
لا تعجب فهي كما هي
أعيب فينا ام ماذا
إسئل صميمك وكفى
صميمي !!سحقا كفى يا نفس سخطا
لماذا؟اعجبت لها ام ادركت إنعدامها
نعم فلا وجود لها
كيف هذا؟؟؟
جسد بلا روح،صورة لا فائدة ترجو منها
افق،وأشعل ثورة بداخلك وكفى بنفسك هوانا
تعلم عيبك وتغطيه،تدرك خطأك ولا تمحيه
أصلح أو غير ،ام كلاهماوكفى بنفسك .كفانا.
ضاقت الدنيا بأمثالك
صغرت وتصاغرت من افعالك
إن دنت فأعلو بها
وان علت فادفع بها
وان تلاشت فلا تمحها

هناك تعليقان (2):

  1. و دوما الى الامام
    لا رجوع و لا هوادة
    تتقدم مكافحا الظروف
    محاولا فعل الصواب
    قدما قدما نحو القمة
    و ليكن التعثر يوما
    سبب لبلوغ الطليعة
    سبب لاخذ حكمة الزمان
    دون ياس دون ارهاق
    دون تخمينا في المحال
    امضي الى هدف رسمته
    دون حيرة و ناسيك اياها
    فكر باطمأنان بان الغد
    سيكون اجمل و احلى .

    و على هذا نقضي على النفس الحائرة بقلوب محبة للخير .

    شكرا يا همس الملمة بما تحكيه الايام و مرور الازمان .

    مني لك اطيب تحية .. سلام .

    ردحذف
  2. شكرا جزيلا تهت بين اسطر كلماتك و نبع قلمك
    و ما جاد به الهامك
    تحياتي لك

    ردحذف